مـنـتــدي قــريــة دمـلــــو Damallo

استني الدليل "القوي" على حبه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

استني الدليل "القوي" على حبه

مُساهمة من طرف mezo2010 في الثلاثاء 12 فبراير 2008, 10:42 pm

استني الدليل "القوي" على حبه



لسه بيبص لي... هو عمال يلف ويدور حواليَ ليه؟!.... هو مش هيبطل حركاته دي بقى..؟!
لو عنده حاجة ما يقولها ويخلص ولو ماعندهوش ما يسيبني في حالي ويطلعني من دماغه، لكن اللي بيحصل ده كتير قوي وأنا خلاص مش قادرة أستحمل أكتر من كده....
يا ترى مكسوف؟! ولا متردد؟! ولا مش شايف إني أستاهل إنه يكلمني؟! ولا إيه؟!

جلست "إيمان" تفكر ودماغها عمالة تجيب وتودي بتحاول تبرر تصرفات "أحمد" معاها، فعينيه متابعاها في كل حتة تروحها، لكن في نفس الوقت كلامه معاها على القد حتى لما بيصبح بيسلم "بكل ألاطة" ومابيقولش حتى اسمها يعني "صباح الخير" وخلاص...

ده كمان أحيانا ممكن يطنشها لو حس إنها ماشافتهوش وهو داخل بس هي بتكون شايفاه وعايزة تعرف هيسلم عليها ولا لأ، خصوصا إنها عمرها ما طنشته، ولما بتسلم هي عليه بتسلم بابتسامة عريضة، لكن هو كذا مرة تيجي عينه في عينها وما يقولهاش حتى ازيك....!!


ماتحاوليش تدوري له على مبررات


هي في الأول افتكرت إن دي طبيعته وإنه بيتعامل مع كل الناس بالطريقة دي، لكن لما راقبته من بعيد لبعيد شافت قد إيه هو مرح ومجامل وبيسلم على كل الناس واحد واحد وواحدة واحدة و"بالاسم" مهما كانوا مشغولين عنه أو مش شايفينه....
طيب بيعمل معاها كده ليه... فمعاملته دي "مش طبيعية" وده في حد ذاته عامل لها ربكة...

تكون زعلته في حاجة.....؟!


هنا: "إيمان" وقعت في أول غلطة في علاقتها مع "أحمد"، فهي في الأول اتصرفت صح لما راقبت معاملته مع الناس التانية وشافت بيعاملهم ازاي، لكن لما جت تفسر تصرفاته معاها أول حاجة جات في بالها إنها تكون عملت حاجة ضايقته منها، يعني هتجيب الغلط على نفسها، وطبعا ساعتها هتحاول تصالحه وده يعني إنها تروح هي تكلمه وتفتح معاه مواضيع.... وهو ده الغلط بعينه....

والسؤال اللي لازم "إيمان" تسأله لنفسها قبل ما تعمل أي حاجة هو: هي هتكون زعلته في إيه يعني ما هي بتسلم عليه كويس لكن هو اللي بيطنش...!!
وحتى لو كانت تصرفاته دي بسبب إنه زعلان منها أو "مش طايقها" مثلا يبقى بيبص لها ليه وبيتابعها في الرايحة والجاية ليه؟، لو كان صحيح متضايق منها مش هيهتم بيها أصلا "يعني ولا كأنها موجودة"، وساعتها هي كمان لازم تنطشه "ولا كأنه موجود".


ماتجيبيش الغلط على نفسك



وتفسير تصرفات "أحمد" في الغالب مش هتخرج عن حاجة من اتنين...

يا إما معجب بيها فعلا وبيحاول يراقبها علشان يعرف بتتعامل ازاي ويتعرف على ملامح عامة لشخصيتها قبل ما ييجي يكلمها، وهنا المسألة هتكون مسألة وقت مش أكتر، وعلى "إيمان" إنها تفضل تتعامل باحترام وذوق لحد لما تشوف هيعمل إيه....

والتفسير التاني إنه يكون عاجبه "بس" شكلها، وهنا لازم "إيمان" تتأكد إنه ماحبهاش لإنها مش مجرد تمثال ولا ديكور شكله حلو والناس تفضل تبص عليه وتقول "الله"، دي إنسانة وليها عيوب زي ما ليها مميزات، واللي يحبها لازم يكون حبها كلها على بعضها مش يحب حاجة ويسيب حاجة، يا كده يا إما أي واحدة حلوة -ولا حتى وحشة- هتلفت نظره ويقعد يبص لها لحد لما يزهق....

بلاش الثقة الزايدة ولا حسن الظن


والسؤال هنا: ازاي "إيمان" تعرف سر نظراته؟!، وازاي تقدر تحكم على مشاعره؟!

والإجابة: على "إيمان" إنها تتعامل معاه بشكل "جد" جدا يعني الكلام بحدود والسلام كمان بحدود يعني بالطريقة دي:



أحمد: صباح الخير
إيمان (وعلى وجهها تعبير عادي يعني لا مبتسمة ولا مكشرة) عاااادي خالص وترد: صباح النور

وده بعد لما كانت بتسلم عليه بطريقة تانية خااالص وهي:
أحمد: صباح الخير
إيمان (وابتسامة عريضة تملأ وجهها): صباح النور يا "أحمد" عامل إيه؟!
أحمد: كويس

وتستمر "إيمان" على كده... تشوف شغلها وبس ولو "أحمد" اتكلم جنبها ولا كأنها سامعاه، ولو بص لها تعمل نفسها مش واخدة بالها ولو جات عينيه في عينيها تبص الناحية التانية.....

لكن كل ده من غير ( تكشير) ولا معاملة (بألاطة)، هي بس تبين له إنها بتحترمه والمطلوب منه كمان إنه يبين احترامه ليها قبل حبه...!!

هنا ممكن رد فعل "أحمد" يكون إنه يحاول يقرب منها ويبدأ يوجه لها كلام علشان يعرف إتغيرت ليه... وهنا تستجيب لمحاولاته دي لكن المعاملة برضه تبقى بحدود وبذوق وباحترام فهو برضه لسه ماقالهاش "بحبك"..!!

لكن تعمل إيه لو كان رد فعل "أحمد" مش إنه يقرب منها.. لأ ده بدأ يبعد ويتعامل وهو مكشر يعني بدل "البرود" تحول "لتكشيرة" هنا...

اوعي تتراجعي



فالتراجع عن المعاملة الجد والمحترمة ممكن "أحمد" (لو مش بيحبها) يفسرها إنها مبسوطة بنظراته وإعجابه بشكلها وطالما هو كمان مبسوط فمفيش مشكلة ويفضلوا كده لحد لما واحد فيهم يزهق من التاني وغالبا هيكون (هو) بعد لما يتعود على شكلها ويكون بالنسبة له حاجة عاااادية جدا....

وحتى لو بيحبها أو بيفكر فيها كشريكة لحياته ممكن يفسر تراجعها على إنها (بتلعب) بيه وإنها مرة تكون كويسة (وحبوبة) ومرة جد و(زي العسكري)، وهنا كرامته ممكن تنقح عليه ويقول لنفسه "أنا مش لعبة في إيديها ولا هامشي على مزاجها" والحكاية تقلب بعكس وحتى لو حاولتِ تقربي يفضل هو يبعد، وبرضه ماتوصليش لنتيجة محددة تبين لك هو "بيفكر فيكِ ازاي"، وتبدئي في تقديم سلسلة من التنازلات التي لا يعلم أحد إلا الله كيف ستنتهي..؟!

لذلك لازم "إيمان" تفكر نفسها دايما إن المعاملة المحترمة مش سبب إنه يزعل منها إلا لو كانت نيته "مش ولابد"، وهنا مش لازم ضميرها يأنبها على سوء ظنها وتفكر نفسها دايما إنه هو اللي ماكانش واضح من الأول، وإن فيه احتمال قوي جدا إنه ماحبهاش أو إنه عايز يتسلى بيها، أو على الأقل يعلقها بيه على الفاضي....!!



لذلك إذا معاملتها المحترمة والجد خلته يبعد يبقى كان عايز يتسلى وساعتها هتكون هي اللي كسبانة من بعده.....
أما لو واخد الحكاية جد المفروض إنه هيبدأ يقرب منها أكتر ويظهر لها اهتمام أكتر ومايكتفيش بمجرد إنه "يبص لها"، ويبدأ يقدم "الدليل القوي" اللي احنا مستنيينه وفي الحالة دي....

اتعاملي مع اللي إنت شايفاه فعلا مهما كنتِ بتحبيه


والسؤال هنا: إيه هو الدليل القوي ده؟
والإجابة: ممكن يحاول يعرف إيه اللي بتحبه، وإيه اللي بتكرهه، وبتتعامل ازاي مع الناس اللي حواليها، وكمان إيه رأي الناس دول فيها....
لكن كل دي برضه تصرفات بعيد عنها، يعني مش بشكل مباشر معاها وحتى لو عرفت أو حست بسؤاله عليها فده برضه ممكن يكون ليه 100 تفسير وتفسير...!!
لذلك أكتر حاجة ممكن تبين لها إذا كان بيحبها ولا لأ هو اهتمامه بيها كإنسانة، وده ممكن يظهر في اهتمامه بالمناسبات اللي بتمر عليهم وهما مع بعض زي مثلا "عيد ميلادها"....


فلو بيحبك هيكون مهتم باليوم ده قوي وعلى حسب العلاقة بينكم هيكون شكل اهتمامه...

فلو كانت بينكم صلة قرابة ممكن جدا في اليوم ده يقدم لك هدية يقرب لك بيها أكتر، أو يقدم كارت فيه عبارات رقيقة حتى لو قدمها باسم أسرته كلها وماتخليش ده يضايقك، لكن عليكِ إنتِ في الحالة دي إنك ماتفسريش الهدية بأكتر من إنها هدية "عيد ميلاد" وبس...

يعني ماتعتبريهاش بمثابة "خاتم خطوبة" لإنه ممكن جدا يكون لسه عايز يفكر شوية كمان، يعني يكون رد فعلك هادي وما تبنيش آمال وتوقعات...

أما لو كان اللي بينكم علاقة شغل أو كنتم زمايل في الجامعة فهو على الأقل هيهتم إنه يقول لك "كل سنة وإنتِ طيبة"، حتى لو مفيش بينكم أي كلام فالمفروض إنه ينتهز الفرصة دي ويبدأ "بس الكلام"...

وفي الحالة دي هيكون دليل "إلى حد ما على حبه" فبرضه ماتفسريهاش بأكتر من معناها، يعني ماتعتبريش إن "كل سنة وإنتِ طيبة" بتاعته تساوي كلمة "بحبك" مهما كنتِ بتحبيه ومهما كنتِ مستنية منه أي إشارة تدل على اهتمامه الحقيقي بيكِ لازم تكوني هادية، "فكل سنة وإنتِ طيبة" خاصة لو قالها من غير أي ضغوط -يعني مثلا ما شافش حد بيقولها لك فقال يقولها لك والسلام- إذا قام بذلك فإن هذا يعني فقط إنه مهتم زيادة شوية أو إنه يكون فيه بوادر إنه حبك بجد، لكنها من ناحية تانية لا تعتبر إلزام منه وتبدئي تتعاملي معاه على أساس إنه خلاص قال كل اللي جواه، وإنه قدم الدليل "القوي" على حبه ليكِ، فماتستعجليش، لكن اعتبريها بداية طيبة ويبدأ سوء الظن في التلاشي تدريجيا لحد لما يتكلم بوضوح وصراحة عن اللي هو عايزه بالضبط....



أما لو مااهتمش باليوم ده أو عمل نفسه مش واخد باله أو مثلا قدم لك هدية سخيفة أو قال لك "كل سنة وإنتِ طيبة" من باب "الذوق" مش أكتر لما يشوف كل الناس بتقول لك كده... فاوعي تبيني إنك متضايقة أو إنك كنتِ متوقعة منه "كتيييير قوي" لكن حطي موقفه ده في اعتبارك وخليكي فاكرة إنه بيتجاهلك وده بيكون ليه معنى من اتنين...

يا إما مش بيحبك وهنا عليكِ إنك تاخدي خطوات فورية للتقهقر عن أي مشاعر موجودة جواكِ....
يا إما يكون هو شخص مش رومانسي ومابيهتمش بالحاجات دي، وهنا من خلال مراقبتك ليه ولتعاملاته مع الناس اللي حواليه ومدى اهتمامه أو عدم اهتمامه بالمجاملات هتقدري تحددي وتاخدي القرار، هل ممكن تقبلي شخصيته كده زي ما هي، ولا مش هو ده الشخص اللي بتحلمي بيه.

mezo2010
مشـــــــــــــــــــــــــــــــرف

ذكر عدد الرسائل : 3340
العمر : 36
تاريخ التسجيل : 24/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elrabe3.all-up.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: استني الدليل "القوي" على حبه

مُساهمة من طرف mohammed في الأربعاء 13 فبراير 2008, 10:20 am

ياه انت كتبت ده كله
استنى بقى لما اقرا وبعدين ارد

mohammed
مشـــــــــــــــــــــــــــــــرف

ذكر عدد الرسائل : 1314
العمر : 39
تاريخ التسجيل : 17/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hlawa.maktoobblog.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: استني الدليل "القوي" على حبه

مُساهمة من طرف mezo2010 في الأربعاء 13 فبراير 2008, 1:37 pm

مااااااااااااااااااااااشي

mezo2010
مشـــــــــــــــــــــــــــــــرف

ذكر عدد الرسائل : 3340
العمر : 36
تاريخ التسجيل : 24/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elrabe3.all-up.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى